هكذا تغرس ثقافة الحرية !
أ. د. يوسف خليفة اليوسف
لم يترك الأستبداد جزء من جسد هذه الأمة الا واحدث فيه خلل ما يتفاوت في درجتة من جزء الى آخر ومن فترة   
هل تعتقد ان الأعتقالات في الأمارات مبررة ؟
لا
نعم
لا أدري


رويدك
تاريخ الاضافة 
 

                                       رويدك

ومنتظر موتي ليشفي غيظه 
                   رويدك ان الموت أقرب موعد
كلانا سيلقى الله من غير ناصر 
                  فيحكم من منا الشقي ومن هدي
اغاظك مني شهرة ومحبة
                  من الناس أولتني قلادة سؤدد
لعمرك ما ذاك الذي قد أهاب بي
                  الى دعوة الأصلاح في ظل أحمد
ولكنه الأخلاص والعلم والظمأ
                  وطول عناء الأمس واليوم والغد
أبي المجد أن يعنو لكل مضلل
                   تسيره الأهواء خبطا بفدفد
فان تكن الأيام أودت بصحتي
                   وعاقت خطى عزمي بكل مسدد
فما كنت خوارا ولا كنت يائسا
                  ولست بثاو في فراشي ومقعدي
سأمشي الى الغايات مشي مكافح
                  ألوذ بعز الله من كل معتد
واحمي لواء الحق من أن يدوسه
                  طغاة غدوا حربا على كل مرشد
فمن ساءه عزمي على السير انني
                  الى الله ماض فليطل هم حسدي
وان يأس أحبابي على من الردى
                 لطول السرى ، فالموت في الحق مسعدي

(هكذا علمتني الحياة ، الكتور مصطفى السباعي )

المشاهدات 4545   تقييم  اقرأ المشاركات

تعليقات الأعضاء

لا يوجد تعليقات حالياً على هذا المحتوى


لإضافة تعليق يجب تسجيل الدخول أولاً أو الإشتراك إذا كنت غير مشترك