هكذا تغرس ثقافة الحرية !
أ. د. يوسف خليفة اليوسف
لم يترك الأستبداد جزء من جسد هذه الأمة الا واحدث فيه خلل ما يتفاوت في درجتة من جزء الى آخر ومن فترة   
هل تعتقد ان الأعتقالات في الأمارات مبررة ؟
لا
نعم
لا أدري


المقاومة اللاعنفية : مزايا ومحددات المفاوضات (3)
تاريخ الاضافة 
 

 

                 المقاومة اللاعنفية : مزايا ومحددات المفاوضات (3)

تعتبر المفاوضات أداة هامة في حل بعض انواع قضايا النزاع ، ولايمكن تجاهلها او رفضها عندما تكون في الموضع المناسب . ففي بعض الحالات التي لاتكون فيها القضايا الجوهرية في خطر وبالتالي يكون التنازل امرا مقبولا نجد ان المفاوضات وسيلة ناجعة لتسوية النزاع . يعتبر الأضراب عن العمل للمطالبة برفع الأجور أحد الأمثلة الجدية على الدور المناسب للمفاوضات في حل النزاع لأن الوصول الى تسوية عن طريق المفاوضات سيؤدي الى رفع الأجور الى درجة ترضي طرفي النزاع . ولكن تختلف نزاعات العمل مع نقابات العمال القانونية عن النزاعات التي تكون فيها قضية استمرارية بقاء نظام حكم دكتاتوري غاشم أو أنشاء حرية سياسية على المحك .

فعندما تؤثر القضايا التي على المحك في مباديء دينية أو قضايا الحرية الأنسانية أو تؤثر في التطور المستقبلي للمجتمع بشكل عام ، فان المفاوضات لاتوفر وسيلة للوصول الى حل يرضي جميع الأطراف لأنه لايمكن تقديم تنازلات عن بعض القضايا . في هذه الحالة يكون التحول في موازين القوى لصالح الحركات الديمقراطية فقط قادرا على حماية القضايا الأساسية الموضوعة على المحك . يحدث هذا التحول من خلال النضال لا المفاوضات . لكن هذا لايعني عدم اللجوء الى المفاوضات أبدا . القضية هنا المفاوضات لاتعتبر أسلوبا واقعيا للأطاحة بأنظمة الحكم الدكتاتوري القوية بغياب معارضة ديمقراطية قوية .

قد لاتشكل المفاوضات خيارا على الأطلاق لأن الحكام الدكتاتوريين المتمكنين الذين يشعرون بالأمان في مراكزهم يستطيعون رفض التفاوض مع المعارضة الديمقراطية ، أو قد يتسببون في اختفاء المفاوضين الديمقراطيين عن الوجود عند البدء بالمفاوضات .

 

 

المشاهدات 1349   تقييم  اقرأ المشاركات

تعليقات الأعضاء

لا يوجد تعليقات حالياً على هذا المحتوى


لإضافة تعليق يجب تسجيل الدخول أولاً أو الإشتراك إذا كنت غير مشترك